ترامب يضيف شركة شاومي إلى قائمة الحظر السوداء

ترامب يضيف شركة شاومي إلى قائمة الحظر السوداء

    أضافت إدارة ترامب، الخميس، تسع شركات صينية إلى القائمة السوداء للشركات العسكرية الصينية المزعومة، بما في ذلك شركة صناعة الطائرات Comac وشركة Xiaomi لتصنيع الهواتف المحمولة على أساس أن لها علاقات عسكرية (مثل التجسس) معها. السلطات الصينية. وفقًا لوثيقة اطلعت عليها رويترز. حيث ستخضع الشركات لحظر استثمار أمريكي جديد يجبر المستثمرين الأمريكيين على سحب ممتلكاتهم من الشركات المدرجة في القائمة السوداء بحلول 11 نوفمبر 2021.

    trump ban xiaomi

    ولم ترد السفارة الصينية في واشنطن وشاومي وكوماك على الفور على طلبات الحظر.

    القائمة السوداء الموسعة هي جزء من محاولة الرئيس Donald Trump لترسيخ إرثه المتشدد تجاه الصين في الأيام الأخيرة من رئاسته التي ستنتهي في 20 يناير القادم.

    تم تكليفه بموجب قانون 1999 الذي يطالب وزارة الدفاع بتجميع قائمة بالشركات التي يملكها أو يسيطر عليها الجيش الصيني. أضاف البنتاغون، الذي بدأ الامتثال هذا العام فقط، 35 شركة حتى الآن، بما في ذلك عملاق النفط CNOOC وشركة SMIC الصينية الكبرى لصناعة الرقائق.



    هل سنرى شاومي بدون خدمات جوجل؟

    في شهر نونبر سعى ترامب إلى إضفاء القوة القانونية من خلال التوقيع على أمر تنفيذي يحظر الاستثمار الأمريكي للشركات المدرجة في القائمة السوداء. إذ سيتعين على شركات مثل Google و Qualcomm قطع علاقاتها التجارية مع الشركة الصينية نتيجة لتدبير أثر بالفعل على Huawei.

    الحالة الأكثر لفتًا للانتباه في الحالات التسعة المتأثرة تشمل Xiaomi، إحدى العلامات التجارية الرئيسية التي تصمم الهواتف الذكية في العالم.

    وأضافوا في رويترز:

    "ستخضع الشركات لحظر استثمار أمريكي جديد يجبر المستثمرين الأمريكيين على سحب ممتلكاتهم في الشركات المدرجة في القائمة السوداء بحلول 11 نوفمبر 2021"


    إلى حد الأن الحظر يشمل فقط ناحية استثمار رجال الأعمال الأمريكيين في الشركات الصينية التي يشملها الحظر، وهو ليس ما لم يحدث مع هواوي التي تم حظر التعامل معها بالكامل من قبل حكومة أمريكا وتم منعها من استخدام خدمات شركات جوجل على أجهزتها مستقبلا.

    بالإضافة إلى ذلك، باتباع المسار الذي أثر بالفعل على Huawei، ليس بالبعيد أن تواجه Xiaomi الحاجز نفسه الذي سيمنعها من الارتباط بشركات مثل Google التي تقدم خدماتها لنظام Android أو Qualcomm المسؤولة عن معالجات Snapdragon. بالطبع هذان مجرد مثالين من أكثر الأمثلة ذات الصلة.


    السؤال الكبير الآن هو ما إذا كانت حكومة جو بايدن ستصدق على هذه الأنواع من الإجراءات للمرحلة الجديدة في الولايات المتحدة؟ أم أن شاومي ستبقى مثل هواوي بدون خدمات جوجل في هواتفها القادمة؟

    إرسال تعليق

    نبدة عن الموقع

    مدونة التقنية دوت كم: هي مدونة تقنية عربية تهتم بكل جديد بعالم التقنية من أخر الأخبار وكل أخر إصدارات التطبيقات والألعاب للأندرويد والأيفون مع روابط تحميل مباشرة، وطرق والربح من الإنترنت إضافة إلى شروحات لأهم البرامج ومواقع الشبكة العنكبوتية كذا حل وإصلاح لأبرز المشاكل والأخطاء التي قد تواجهك سواء على الهاتف أو الكمبيوتر في نظامي الويندوز والأندرويد والأي او اس. إضافة إلى مقالات متنوعة في مجالات تقنية متنوعة كالساتيلايت، مراجعات الهواتف، بلوجر وغيرها.